مشاريع مربحة

تعديل طقوس الدفن في مقابر المسلمين في بريطانيا

طقوس الدفن في مقابر المسلمين في بريطانيا

يسجى الجثمان أمام خمسة أشخاص يؤدون صلاة الجنازة، بالقرب من قبر تم تجهيزه لاستقبال المتوفي.

المصلون يرتدون كمامات طبية، ويتركون مسافة لا تقل عن المترين، فيما بينهم. هذه صورة مصغرة عن مراسم الدفن الجديدة لدى مسلمي بريطانيا.

عادة تقام هذه الصلاة في المساجد، التي يزيد عددها عن المائتين في عموم بريطانيا، لكنها الآن مغلقة حسب توجيهات الحكومة البريطانية، لمواجهة فيروس كورونا.

هذا المشهد يتكرر في مدافن المسلمين في بريطانيا مع تزايد عدد ضحايا الفيروس يومياً.

وأعلنت الحكومة البريطانية أنها ستبدأ قريبا بتسجيل الوفيات بفعل الفيروس وفقاً لانتمائهم العرقي.

ولا تتوفر إحصائيات دقيقة بهذا الخصوص، لكن التقارير المحلية تشير إلى زيادة أعداد المصابين في أوساط المسلمين البريطانيين.

وحسب مصادر مقبرة ”جنات الخلد“ الإسلامية، في جنوب شرقي لندن، فإن عمليات الدفن زادت من خمسة أسبوعيا إلى أكثر من ثلاثين.

وقال أبو مؤمن الذي يعمل في مؤسسة بريطانية، تعنى بتقدم المساعدة في دفن المسلمين، لمصدرنا، إن الدفن، وفقاً للشريعة الإسلامية، يواجه تحديات عدة، أهمها “تضخم قائمة انتظار الدفن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى