أبرز الأخبار

المغرب يودع الطفل ريان في جنازة مهيبة

شارك المئات في جنازة ريان و حُمل بنعشه الصغير إلى مثواه الأخير المغرب يودع الطفل ريان الذي أخرج ميتا من بئر علق فيها 5 أيام في مأساة هزت العالم وخلفت صدمة وأسى عارمين.وحظيت جهود الإنقاذ باهتمام وسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم.

و تمت صلاة الجنازة على إبننا ريان ودفنه ظهر اليوم الاثنين. ” اللهم اجعله ذخرًا لوالديه، وفرطًا وشفيعًا مجابا، اللهم أعظم به أجورهما، وثقل به موازينهما، وألحقه بصالح سلف المؤمنين، واجعله في كفالة إبراهيم عليه الصلاة والسلام، وقه برحمتك عذاب الجحيم.”

و شرعت السلطات العمومية في المغرب بهدم الآبار المفتوحة من أجل ضمان سلامة المارة وخصوصًا الأطفال، تفاديًا لحدوث حوادث مشابهة لواقعة الطفل ريان. شاركنا برأيك هل هدم الآبار بمثابة الحل الأمثل لتفادي أزمات مشابهة؟

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى