رياضة

مهزلة تحكيمية عرفتها مباراة تونس ومالي من كأس أمم إفريقيا، 

كأس امم افريقيا 2022

أقدم الحكم الزامبي جاني سيكازوي على إنهاء المباراة عند الدقيقة 85 بدلا من 90 قبل أن يتراجع عن قراره ويستكمل ما تبقى من المباراة الى غاية الدقيقة 89 مما أدى هذا القرار  اعتراض الطاقم الإداري التونسي الغير المبرر,مهزلة تحكيمية تلك التي عرفتها مباراة تونس ومالي من كأس أمم إفريقيا، 

مباراة تونس ومالي من كأس أمم إفريقيا،الحكم حسب ما رايناه من خلال المقابلة أنه أخطأ في التوقيت في المرة الأولى عند الدقيقة 85 لكن عاد وكرر التصرف ذاته منهيا اللقاء في الدقيقة 89 مما أثار موجة غضب واسعة  بين لاعبين والجهاز الفني التونسي ,وكان المنتخب المالي قد تقدم بهدف نظيف، سجله إبراهيما كونيه في الدقيقة 48 من ركلة جزاء,وحصل بعدها المنتخب التونسي على فرصة لإعادة نسور قرطاج إلى المباراة وفشل وهبي الخزري في إدراك التعادل لتونس من علامة الجزاء، في الدقيقة 77,بعدما قرر الحكم إنهاء المباراة قبل وقتها الأصلي انطلقت صحات دكة البدلاء للضغط على الحكام للعدول على قرارهم لكن دالك لم يحدث وقالت التقارير الصحفية إن تونس تقدمت باحتجاج للاتحاد الإفريقي لكرة القدم، مطالبة بإعادة اللقاء التي اخس فيه بالضلم التحكيمي اليوم الأربعاء.وتعرف الكامرون داخليا توثرا حادا مع بعض الجماعات الانفصالية جنوبي البلاد تتحدث اللغة الانجليزية ,وانباء تقول سماع إطلاق نار بين الفينة والأخرى في المدينة المضيفة لمنتخب تونس بأمم إفريقيا وبعد القرى المجاورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى