رياضة

ليفربول يتوج بكأس الاتحاد الإنجليزي على حساب تشيلسي

بعد مبارة مراطونية امتدت إلى ركلات الترجيح على ملعب ويمبلي في العاصمة لندن اليوم  فاو نادي ليفربول على خصمه تشيلسي وبدالك يتوج بطلا لكأس الاتحاد الانجليزي للمرة التاسعة في تاريخه .

أليسون بيكر بطل لركلة الجزاء بعد تصديه لركلة مانوت ،وحقق ليفربول فوزًا آخر بركلات الترجيح ضد تشيلسي ليفوز بكأس الاتحاد الإنجليزي ويواصل سعيه لتحقيق رباعية غير مسبوقة هدا الموسم.

مر على مواجهة الطرافان حوالي 76 يومًا فقط و تفوق خلالها الريدز على رجال توماس توخيل بركلات الترجيح أيضا في نهائي كأس كاراباو بعد انتهت المباراة في وقتها الأصلي بدون أهداف ،و شهد محيط ويمبلي اشتباكًا قويًا بين جماهير الفريقين.

المباراة النهائية الصعبة بالتعادل 0-0 بعد وقت إضافي ، مما مهد الطريق لركلات الترجيح المثيرة التي أخطأ فيها كل من سيزار أزبيليكوينتا لاعب تشيلسي الدي ارتطمت كراته بالقائم ،وساديو ماني لاعب اليفر ، اللذي أنقذها إدوارد ميندي .

فرصة لانتزاع الكأس.

للمرة الثانية هذا الموسم ، انتصر ليفربول على تشيلسي بركلات الترجيح ، بعد أن تغلب عليهم بالفعل 11-10 بعد تعادل آخر 0-0 في نهائي كأس الرابطة مند فبراير الماضي.

وينتظر الريدز نهائي العمر ،دوري ابطال أوروبا امام المرينغي ريال مدريد نهاية هدا الشهر.

متابعة شعيب عوان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى